You are using an outdated browser. For a faster, safer browsing experience, upgrade for free today.

آثار الجراحة - جروح - علامات - عمليات السمنة

آثار عمليات السمنة الجراحية على المدى البعيد

عندما يعلم الشخص انه مضطر للجوء إلى أي عملية جراحية بشكل عام، يفكر كثيراً و يخاف من آثار العملية بترك علامات في الجسم على مدى البعيد خاصةً السيدات. من ضمن تلك العمليات الجراحية التي يلجأ لها كثيرون في مصر و الوطن العربي نتيجة عدم التزامهم بنظام غذائي صحي و التمرينات الرياضية هي عمليات السمنة المفرطة.

عمليات السمنة قديماً كانت تتم من خلال فتحات كبيرة بمنطقة البطن، و تترك آثار جانبية على المدى البعيد من حيث العلامات و آثار الجروح في البطن، إلى جانب النزيف الشديد و الآلام التي يضطر بها مريض السمنة البقاء في المستشفى لعدة أيام، بالإضافة إلى فترة نقاهة طويلة حتى يقدر أن يعود إلى حياته الطبيعية.

لكن العلم و الطب يتطور بشكل يومي للبحث عن طرق حديثة و متطورة من أجل راحة الطبيب في أداء العملية و راحة المريض أيضاً لتقليل نسبة النزيف، الألم في المستشفى و النقاهة و بالتأكيد تقليل آثار الجروح. و منذ عدة سنوات بدأت عمليات السمنة تتم من خلال المنظار و استخدام فتحات صغيرة جداً في منطقة البطن، حتى يبدو الشخص و كأنه لم يلجأ إلى أي عمليات جراحية من قبل. و تتنوع عمليات السمنة التي يتم اختيارها بعد الكشف مع أ.د. أسامة خليل.

أنواع عمليات السمنة:
1- تكميم المعدة.
2- تكميم المعدة المعدل.
3- التكميم البكيني.
4- تكميم المعدة بفتحة واحدة.
5- تحويل المسار.

تكميم المعدة:
1- تتم العملية بالمنظار من خلال 5 فتحات، حيث لا يتعدى طول الفتحة الواحدة أكثر من 2 سم، حتى لا تترك أي آثار بعد عملية تكميم المعدة.
2- يتم إدخال غاز لملء تجويف البطن عن طريق ابرة رفيعة، فيرتفع سقف البطن لتسهيل إجراء العملية.
3- يتم قص المعدة و تدبيسها عن طريق دباسات جراحية حديثة من خلال المنظار و متابعة العملية على شاشة المونيتور.
4- يتم عمل إختبار التسريب من خلال صبغة الميثيلين الأزرق للتأكد من عدم وجود أي تسريب في المعدة.
5- غلق الفتحات الجراحية تجميلياً.

تكميم المعدل:
تتم العملية بالمنظار من خلال فتحات صغيرة جداً، و هي تشبه عملية تكميم المعدة التقليدية في عدم ترك آثار جراحية بعد العملية، و لكن يتم وضع حلقة حول المعدة لتجنب تمدد المعدة و زيادة الوزن مرة أخرى. هذا يساعد على فقدان الوزن في وقت قياسي، و أيضاً التخلص من مضاعفات السمنة مثل الكوليسترول العالي، الضغط العالي، آلام المفاصل و ضيق التنفس.

التكميم البكيني:
هي عملية تكميم المعدة بالمنظار و يتم عمل فتحتين صغيرتين عند خط البكيني أسفل البطن، بالإضافة إلى فتحة الكاميرا عند السرة، و تستمر باقي خطوات العملية مثل تكميم المعدة التقليدية. تعتبر الأفضل من الناحية التجميلية حيث تختفي الفتحتين قي وقت بسيط، و لا نضطر إلى عمل أي فتحات في منطقة البطن حتى لا تظهر أي آثار للعملية على المدى البعيد.

التكميم البيكيني تناسب الأشخاص الذين يعانون من سوء إلتئام الجروح و تكون جروح بارزة التي تصبح غير مقبولة شكلياً، و تستخدم أكثر مع البنات و السيدات الغير متزوجات و الحالات التي لا تريد الإفصاح عن إجرائهم لعملية سمنة.

تكميم المعدة بفتحة واحدة:
تتم العملية عن طريق المنظار من خلال فتحة السرة، حيث لا تجود أي أثار جراحية عند منطقة البطن بعد تكميم المعدة بفتحة واحدة. هذا النوع من عمليات السمنة تحتاج إلى خبرة و دقة في عمليات السمنة المختلفة مثل خبرة د. أسامة خليل.

تكميم المعدة بفتحة واحدة لا تناسب:
1- الأوزان فوق 150 كجم.
2- من تعرضوا لعمليات جراحية سابقة.
3- كبار السن.
4- من يعانوا بفتق في الحجاب الحاجز.
5- من يعانوا من إلتصاقات في البطن.

عملية تحويل المسار:
تتم العملية بعمل 5 فتحات صغيرة بالمنظار، كل فتحة لا تتعدى 2 سم، بالتالي لا تسبب أي آثار جراحية على المدى البعيد بعد عملية تحويل المسار. يتم عمل جيب في المعدة مع عدم استئصال باقي أجزاء المعدة، يتم توصيل الجيب بالأمعاء الدقيقة بعد تجاوز الجزء الأول منها حوالي متر و نصف.

عملية تحويل المسار تقلل حجم المعدة و تجاوز جزء من الأمعاء، فهي تساعد على تقليل امتصاص السكريات و الكثير من العناصر الغذائية التي تساهم في فقدان الوزن.

عملية تحويل المسار تناسب من يعانون بمرض السكر النوع الثاني و محبين تناول الحلويات و السكريات بشدة؛ و من يعانون من ارتجاع المرئ و فتق في الحجاب الحاجز.